غرفة السفرة تنفيذ Estudio de iluminación Giuliana Nieva

8 تصميمات مُلهمة للسُفرة.. كُن الأول في رَصدها!

ٍShereen Abuzaid ٍShereen Abuzaid
Loading admin actions …

اختيار تصميم غرفة السفرة الأنسب لمنزلك ليس أمرًا هينًا على الإطلاق، بل بطبيعة الحال يتطلب منك المزيد من البحث سواء من خلال الإنترنت أو على أرض الواقع للتعرف على أفضل الخامات وأجودها وكذلك أجدد التصميمات ومن ثم المقارنة بين البدائل المختلفة لتحظى بأروع سفرة بنهاية المطاف. مع هوميفاي نسهل عليك المهمة من خلال طرح نخبة من أرقى التصميمات المتنوعة من مختلف أنماط الديكور لتختار ما هو أفضل!

1- سفرة استايل!

غرفة تناول الطعام الواضحة أمامنا بالصورة مُصَمَمة على النمط الحداثي، يظهر ذلك بوضوح في تصميم السفرة المُعاصر والخارج عن المألوف، بداية من تلك الأريكة الخشبية التي تستند إلى الجدار الأيمن والمزينة بنخبة من الوسائد المزركشة بألوان الأرضية والجدران وديكورات الغرفة بشكل عام، مرورًا بالطاولة الخشبية مستطيلة الشكل بسيطة التفاصيل المثبتة على الأرض من خلال 4 ألواح خشبية نمطية دون أية زخارف أو انحناءات كما هو الحال في التصميمات الكلاسيكية، نهاية بالكراسي الأخاذة ذات التصميم المُذهل وألوانها المحايدة المريحة للعين والنفس.

رغم أن مساحة الغرفة ليست واسعة بما يكفي لتستوعب مائدة كبيرة بهذا الحجم، إلا أن معادلة المصمم كان صائبة في تحقيق التوازن في التصميم الداخلي لتلك الغرفة باستعانته بأريكة بدلأ من الكراسي في هذا الطرف من المائدة، فاكتفى باللجوء لثلاث كراسي بالجهة المقابلة للجدار، ونجح بذلك في توفير مساحة سمحت لقاطنو المنزل من التحرك بالغرفة بسهولة دون مواجهة أية معوقات أو إحساس بصعوبة الحركة. للإضاءة لمسة فارقة تُضفي الكثير من السحر على أي ركن بالمنزل فهنا تألقت في إبراز جمال غرفة تناول الطعام وإكسابها جو رومانسي بضوءها الخافت الذي كسى تلك المكتبة متعددة الأرفف بجوانبها المختلفة. 

2- الاسكندينافي والخشب

scandinavian Dining room تنفيذ Colectivo Arze
Colectivo Arze

Todos a la mesa

Colectivo Arze

على النمط الاسكندينافي صُممت هذه الغرفة البسيطة والراقية في الوقت ذاته. يعتمد هذا النمط المنوه إليه في تصميماته المختلفة لأي غرفةٍ كانت على مكونات الطبيعة والتي على رأسها الخشب. فكما نرى هنا الخشب احتل الغرفة وسيطر على كافة ديكوراتها حيث يتضح ذلك بسهولة من خلال الكراسي والطاولة.

لأن هذا النمط من الديكور يتسم بالبساطة، كان من الطبيعي أن تكون غرفة تناول الطعام مكونة من مائدة مستديرة صغيرة بثلاث أرجل منفرجة من جهة الأرضية ويحاوطها أربعة كراسي تختلف في ألوانها وتصميماتها على حد سواء. ولكسر حدة الأبيض والأسود والبني الفاتح المنتمي للخشب لجأ المصمم لطلاء الجدران بلون زاهي ومبهج كالنيلي الذي يحث الجالسين على التفاؤل ويبث بهم الأمل والطاقة الإيجابية.

3- سفرة عملية مناسبة لفئة الشباب

وفق للنمط الحداثي في الديكور المعتمد على كل ما هو عملي ومبتكر.. لم تعد بحاجة لشراء سفرة ضخمة بكراسي لا حصر لها بتصميم نمطي لتكون غرفة تناول الطعام، بل يمكنك ببساطة الخروج عن المألوف والاستعانة بسفرة عصرية مرنة وصغيرة يتناسب حجمها مع أي مساحة بالمنزل. ليس شرطًا أن تخصص غرفة كامل لتناول الطعام، فربما يكفي ركن مميز بمنزلك لذلك الغرض!

غرفة تناول الطعام يمكن أن تكون جزءًا من غرفة المعيشة، أو المطبخ، أو الشرفة، أو قد تكون خارجًا في الحديقة! فهي لم تعد مقيدة بمكان كما كان متعارف عليه قديمًا، بل أصبحت أكثر مرونة تليق بجيل الشباب وما يتمتعون به من حيوية ونشاط. وأخيرًا، تعتبر الإكسسوارات من الأمور شديدة الأهمية في تصميم الركن الخاص بتناول الطعام، ومن أمثلتها المزهريات والأرفف والبورتريهات التي تمنح بدورها تلك الساحة إطلالة أكثر جمالًا.

4- هل شاهدت السفرة الذكية من قبل؟

minimalistic Dining room تنفيذ MINBAI
MINBAI

Mesa – comedor

MINBAI

غالبًا ما تكون غرفة السفرة جزءًا من غرفة المعيشة أو المطبخ أو في ساحة قريبة منه لتسهل على قاطني المنزل نقل الطعام من وإلى المطبخ دون حدوث أي فوضى. تمامًا كالنموذج الموضح أمامنا والذي اعتمد على سفرة ذكية تتكون فقط من طاولة عريضة بخامة متينة مُلتحمة بالجدار ولها أرجل استانلس استيل فضية اللون تختبئ أسفلها نخبة من الكراسي البلاستيكية. 

اعتماد مصمم الديكور على هذا التصميم في غرفة السفرة كان الغرض الأول منه هو منح تلك الساحة مزيدًا من البراح وكذلك السماح لأفراد العائلة بالتحرك في تلك البقعة بسهولة ويُسر. نجح المصمم في تزيين السفرة هنا بعدة إكسسوارات على رأسها تلك البورتريهات الملونة المثبتة على ذات الحائط المثبتة به الطاولة وكذلك المزهرية الطويلة التي ترتكن إلى جوار الطاولة وتحوى نخبة من النباتات الخضراء بحيويتها المنتشرة في أرجاء المكان.

5- بفضل الزجاج.. تألقت هذه السفرة!

ساحة كبيرة بسحر الألوان المحايدة كفيلة بأن تريح أعين كل من تطلع إليها. تنقسم الساحة هنا ما بين مساحة مخصصة لغرفة المعيشة المكونة من ركنة بيضاء مريحة ونخبة من الديكورات والإكسسوارات التي تجمع بين البساطة والأناقة، ومساحة أخرى لغرفة تناول الطعام المكونة من طاولة زجاجية مستديرة ويحيط بها ستة كراسي مطليين جميعًا بذات اللون الأبيض ويحظون بأرجل خشبية بلمسة حديدية تجعلها أكثر متانة.

الأرضية الباركية بلمسة الخشب  نجحت في كسر حدة هدوء الأبيض المستخدم في كل مكان، كما استطاعت أيضًا مد الغرفة بحالة من الدفء ربما مفتقرًا لها نتيجة المساحة الكبيرة والفضاء الواسع والنوافذ المتعددة كما هو واضح أمامنا بالصورة.  

6- سفرة أم غرفة للقراءة والإطلاع؟!

لاشك أن تلك الساحة التي يغلب عليها الطابع الرسمي تبدو منتمية لغرفة القراءة والإطلاع بهيئتها الكلاسيكية الواضحة أمامنا، إلا أن أدوات تناول الطعام المتراصة على طاولتها تشير إلى غير ذلك! فوفق لهذا النموذج قرر المصمم اتباع ما هو خارج عن الطبيعي والمألوف، وجعل من تلك الساحة جزءًا مخصصًا للقراءة وجزءًا مخصصًا لتناول الطعام.

رغم كلاسيكية المكان بكافة تفاصيله، ورغم فخامة كل ما هو كلاسيكي، إلا أن السفرة هنا تتمتع بلمسات بسيطة نلاحظها بسهولة من تصميم الطاولة النمطي المأخوذ عن أثاث النمط الريفي وكذلك المقاعد بألوانها الباهتة.

اقرأ أيضًا: كيف تنظم ملابسك في 10 طرق

7- بالألوان الزاهية على النمط الانتقائي

على النمط الانتقائي صممت تلك السفرة زاهية الألوان. وقبل أن نسهب في وصف تلك السفرة، يجب علينا اولًا الإشارة إلى ماهية النمط الانتقائي في الديكور، النمط الانتقائي هو ذلك النمط الذي يجمع كافة اللمسات المميزة من كل نمط من الديكور على حدة، فمن هذا المُنطلق سُمي بالانتقائي لأنه ببساطة ينتقي كل ما هو أجمل وأروع ليكون جزءًا منه!

وفي هذا النموذج المختلف استعان المصمم بفكرة الأريكة كجزء من مقاعد السفرة المأخوذة عن النمط الحداثي، فيما استعان بالتصميم الخشبي البسيط  للطاولة والكراسي من كلا النمطين البلدي والريفي المعروفان بتلك اللمسات الهادئة، وأخيرًا اقتبس تلك الألوان الزاهية المبهجة من النمط الاستوائي ليخرج لنا في النهاية بتصميم مختلف ومميز. من مزايا هذا التصميم أن الأريكة قد تسمح باستيعاب حوالي ثلاثة أشخاص في الوقت الذي تغني فيه عن الاستعانة بكرسيين، ولكن ما يعيبها هو أنها غالبًا ما تكون بدون مسند.

8- بفخامة الأسود

تصميم تلك السفرة يجمع بين خامتي الخشب والحديد المطلي باللون الأسود الأنيق والذي نجح في إمداد الغرفة بحس الفخامة. اعتمد المصمم هنا على كراسي بلا مساند من جهتي اليمين واليسار مما سمح له بإمكانية الاستعانة بعدد كبير من الكراسي دون أن يؤثر على مساحة الغرفة. الإكسسوارات هنا كان لها أكبر الأثر في تجميل هيئة السفرة من ساعة مميزة ووحدة إضاءة غاية في الرقة، وأخيرًا وحدة أدراج خشبية أنيقة تستقر وحدها في هذا الفضاء المقابل للطاولة.

قبل أن تختار تصميم السفرة المفضل لديك والأحب إلى قلبك، عليك أولًا مُراعاة أمر غاية في الأهمية، ألا وهو عامل المساحة بمعنى أنه يجب عليك اختيار سفرة بحجم وتصميم يناسب المساحة المخصصة لديك بالمنزل لهذا الغرض، حتى لا تقم بشراء سفرة لا تطابق المساحة وبالتالي تعيق حركتك أنت وأفراد عائلتك داخل إطار تلك الغرفة.

يجب عليك أيضًا مراعاة عامل المساحة في تنسيق السفرة بمنزلك، أي أن تحرص على ترك مسافات معينة بين الكراسي تزداد وتنقص حسب تصميماتها الخالية من المساند أو المعتمدة عليها. وفي حال رغبتك في الاستعانة بوحدة إضاءة طويلة متدلية من السقف بخيط رفيع يصل بها إلى المائدة، يجب أن تترك مساحة كافية بين المائدة ووحدة الإضاءة لا تقل عن متر تقريبًا.

 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم