غرفة المعيشة تنفيذ Polygon arch&des

تصميم مبتكر لشقة دون جدران داخلية!

Eman Rifaat Eman Rifaat
Loading admin actions …

جولتنا هذه المرة في شقة استوديو مساحتها 112متر صممت على الطراز الاسكندنافي ولكن هذه المرة دون وجود حواجز بين الغرف فكأنها في النهاية 5 غرف * غرفة واحدة، تصميم جديد ومبتكر للمنازل العصرية باستخدام أقل الامكانيات. 

سنجد في هذا التصميم مزايا عديدة لاستغلال المساحات والفصل بين الغرف بحواجز وهمية واستخدام مواد رائعة في التصميم فهيا بنا..

نظرة عامة

صورة بمسقط رأسي توضح كل جوانب الشقة وغرفها المختلفة، نجد ان الشقة تحتوي على مطبخ وحمام وغرفة سفرة ونوم ومعيشة ومكتب، أي أنها شقة متكاملة لا ينقصها أي شيء على الرغم من صغر مساحتها إلا أن عدم وجود حوائط بين الغرف ساهم بشكل كبير في توسعة المساحة واستغلالها بشكل أمثل.

غرفة المعيشة

النمط الاسكندنافي في التصميم قريب من القلب فهو مليء بالدفء والحميمية لاعتماده على مواد من الطبيعة ووجوده بالقرب من البيئات الطبيعية، ومع ذلك يمكن تصميمه في مجتمعاتنا العربية وسط حديقة المنزل وبالقرب من الطبيعة الجبلية الخلّابة. 

غرفة المعيشة صممت بحيث تكون مريحة فقد وضعت قطع الأثاث بالقرب من بعضها لاستغلال كل سنتيمتر من المساحة الموجودة، واستخدم اللون البني مع الرمادي الفاتح في الأقمشة بحيث بتناسب تماما مع الأخشاب المستخدمة في الأرضيات والسقف، كما أن هذه المنضدة المعدنية باللون الأسود في المنتصف خلقت مناخا متباينا بلونها استطاع القضاء على الملل الناتج عن الألوان المستخدمة في معظم التصميم. 

سقف ومدفأة!

اعتمد التصميم في مجمله على استخدام الخشب في السقف والأرضيات بشكل يجلب الدفء والأريحية في أرجاء الشقة يتوافق مع كون الغرف جميعها مفتوحة على بعضها ، بالإضافة إلى اللون الأبيض على الجدران والإضاءة الطبيعية التي ملأت جميع الأركان بضوء طبيعي وسطوع طوال فترات النهار.

أما عن جمال المدفأة وارتكازها في وسط الشقة بين غرفة المعيشة والمطبخ والسفره جعلها عامل أساسي في ديكور الشقة كما أنها تنقل الدفء لأغلب المساحة كذلك، ولكن هذه المرة استخدم الحجر في تصميمها لتحمل الحرارة وعلى الرغم من ذلك فإنه استكمال لنفس نمط التصميم الذي تميزت به الشقة من البداية.

توزيع الإضاءة

بالرغم من انتشار الإضاءة الطبيعية في أركان الشقة بالكامل والاعتماد الأساسي عليها، إلا أن مصابيح الإضاءة الموجودة والمتماثلة الموزعة في الغرف المختلفة لها تأثير مهم للغاية سواء في الديكور لتماثلها بنفس اللون والشكل، كما أنها مهمة ليلا لتوفير الضوء لجميع الغرف مع المدفأة التي تستخدم في ليالي الشتاء الباردة.

اقرأ أيضا: كيف توفر الإضاءة المثالية لمنزلك؟

غرفة النوم

في هذه الشقة الرائعة لن تحتاج في غرفة نومك إلا بعض الخصوصية والتي وفرها هذا الحاجز الوهمي على شكل مكتبة سوداء أنيقة فصلت غرفة النوم بشكل ذكي عن باقي الغرف في زاوية منفصلة من المنزل. 

لم يستخدم المصمم الكثير من التفاصيل في هذه الغرفة فكل ما نحتاجه هو سرير بسيط لا يحتوي على تفاصيل كثيرة، ومكان لتغيير الملابس ودولاب موجود بنفس لون المكتبة الأسود، وكما نلاحظ فالمصمم لم يخرج عن ألوان محددة في جميع الغرف وهذا يشعرنا بالتماثل والتناغم التام كأنها غرفة واحدة. 

المطبخ والسفرة معا

في جميع المساحات الصغيرة يتم دمج المطبخ وغرفة السفرة في مكان واحد وبالقرب من بعضهما، مطبخ بسيط للغاية على جدار واحد مكون من خزن بيضاء بالأعلى وسوداء أسفل الطاولة مع ثلاجة في الزاوية، لم يستخدم المصمم سوى جدار واحد للمطبخ ولكنه ظهر بشكل أنيق في النهاية، أما طاولة السفرة فجاءت كباقي التصميم بسيطة خالية من التفاصيل. 

حمام راقي

أراهن على أنكم ترون هذا الحمام كبيرا في الصورة على الرغم من أن الحقيقة عكس ذلك تماما! 

هذا الحمام مساحته صغيرة كما أنها مساحة طولية وما يشعرنا بالاتساع هي تلك المرآة  الموجود بعرض الحائط أعلى الحوض، المكان المخصص للاستحمام محاط بالزجاج حتى لا تشعر بالضيق عند دخولك إلى الحمام وبجواره المناشف على هذه الطاولة الخشبية الأنيقة، أما الأحجار في الأرضية والإضاءة الطبيعية من السقف جعلت من هذا الحمام مكانا للراحة والاستجمام.

الطبيعة تملأ الأرجاء!

الإضاءة الطبيعية سحر ودخولها في أرجاء هذا المنزل جعله أكثر إشراقا وودية ونشاطا، حتى في الحمام رغم عدم وجود شبابيك أو شرفات فقد استخدم المصمم أجزاء من السقف وغطاها بالزجاج ليسمح بدخول الإضاءة الطبيعية للحمام فهو من أهم غرف المنزل! 

لاحظوا معي الظلال الجميلة التي صنعها ضوء الشمس المنعكس في المرآة على الخشب أظهر التصميم بشكل أنيق ومثالي، كما أن المرآة في هذا الحمام الصغير أعطت شعورا بالاتساع والبراح، وأخيرا الأحجار الموجودة أسفل الحوض لها تأثيرا ساحرا على العين. 

حديقة داخل شرفة!

حتى ولو كانت مساحة الشقة صغيرة فلم يمنع المصمم من استخدام هذه الشرفة الرائعة المطلة على حديقة خارج المنزل وجعلها كجزء من هذه الحديقة بأثاث بسيط كرسيين ومنضدة صغيرة بلون أسود وإصيص زرع في زاوية الشرفة، بالفعل ظهرت في النهاية كجزء من الحديقة الخارجية على الرغم من كونها ليست كذلك! 

خلو الشقة من الجدران جعلها تبدو اكبر من مساحتها الحقيقية.. فما رأيكم؟
 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم