private villa_riyadh_albassateen camp:  غرفة الميديا تنفيذ m.frahat

تعرف على مزايا وعيوب غرفة الميديا

ٍShereen Abuzaid ٍShereen Abuzaid

طلب تسعيرة

رقم غير صحيح. الرجاء التدقيق على المقدمة الدولية ورقم الهاتف
بالضغط على 'ارسال' أؤكد أنني اطلعت على سياسة الخصوصية ووافقت على معالجة المعلومات السابقة للحصول على طلبي.
privacy@homify.comتنبية: يمكنكم الرجوع عن هذه الموافقة في أي وقت عبر ارسال بريد الكتروني إلى
Loading admin actions …

إن كنت تنوي تصميم غرفة ميديا بمنزلك، عليك التعرف أولًا على أهم مزاياها وعيوبها، وهو ما سنوفره لك من خلال هذا المقال.. وقبل أي شئ علينا بتعريف غرفة الميديا، أو غرفة الوسائط كما يُطلق عليها.

غرفة الميديا هي عبارة ساحة تحتوي على شاشة تلفاز كبيرة أو جدار كامل يحل محلها ويقوم بنفس دورها تمامًا فتشعر مع أي الخيارين وكأنك تجلس في السينما. عادة عند تصميمها ما يتم الاستعانة بمادة عازلة للصوت حتى يتم السيطرة عليه ولا يؤثر سلبًا على بقية أجزاء المنزل ويسلبها الهدوء.

الميزة الأولى: تسمح بخلق أجواء اجتماعية

أول سمة تتميز بها غرفة الميديا معنا اليوم أنها تسمح بخلق أجواء اجتماعية عائلية، وذلك لأنها تنجح في لم شمل كل أفراد الأسرة لمشاهدة أحد الأفلام المفضلة أو البرامج من خلال جلسة مريحة كما هو الحال هنا في الصورة المعروضة. 

يلجأ العديد من المصممين الداخليين لاختيار مفهوم الخطة المفتوحة في المنازل أي أنه لا يتم تقسيم الغرف بحواجز أو فواصل خرسانية، وبالتالي تكون غرفة الميديا مدمجة مع السفرة والمطبخ والمعيشة. اتباع المفاهيم المفتوحة في تصميم غرفة الميديا مفيد للغاية، فبدلًا من الجلوس في غرفة مظلمة لمشاهدة الأفلام، هي تسمح لك بتناول مشروب في نفس الوقت نظرًا لقربها من المطبخ.

الميزة الثانية: تُدخلك عالم السنيما وأنت في البيت!

هناك تصاميم أخرى لغرفة الميديا تستطيع أن تُدخلك عالم السنيما وأنت في المنزل، وهي كالنموذج المعروض هنا، وتكون عادة الغرفة إما في الطابق السفلي من المنزل، أو غرفة نوم إضافية صممت لتكون غرفة الوسائط.

هذا النوع من غرف الميديا يشبه المسارح أو السنيما الحقيقية كثيرًا، فتكون فيها المقاعد متراصة بجانب بعضها البعض، كل مجموعة في صف يوازي صفًا آخرًا خلفه. أما عن الإضاءة، فيتم الالتزام بإضاءة خافتة تعزز الشعور بأجواء السنيمات، وتكون إضاءة أرضية وجانبية في الغالب.

الميزة الثالثة: المزيد من الخيارات للأنشطة

هناك غرف ميديا تتمتع بخاصية وظيفية ومدهشة وهي إخفاء التكنولوجيا الخاصة بك من شاشة تلفاز ومصادر للصوت، فتحول الغرفة في لحظات من غرفة وسائط لغرفة معيشة يلهو بها أطفالك، أو تستقبل بها ضيوفك.

تتمثل هذه الخاصية مثلًا في تصميم جدار خشبي يقوم بدوره في تظليل المساحة الخاصة بالتلفاز تمامًا، وإظهارها وقتما تشاء وترغب في مشاهدة أحد الأفلام أو البرامج الترفيهية، يمكن أيضًا الاستعاضة عن تلك الفكرة بستارة أنيقة تفي بالغرض وتكون غير مكلفة.

العيب الأول: ​محدودية التصميم

بعد أن تحدثنا باختصار عن المزايا، ننتقل للحديث عن العيوب، وأولها معنا اليوم أن غرف الميديا جميعها تنحصر بين تصميمين أو ثلاثة على الأكثر، وبالتالي نجد أنه ليس هناك تنوعًا كبيرًا في تصميمها، فهي إما أن تكون كغرفة معيشة اجتماعية وترفيهية، أو تكون كالسنيمات في غرفة منعزلة بالمنزل أجواءها مظلمة وبها مقاعد متراصة بجانب بعضها البعض.

العيب الثاني: صعوبة التحكم في الضوضاء

private villa_riyadh_albassateen camp:  غرفة الميديا تنفيذ m.frahat
m.frahat

private villa_riyadh_albassateen camp

m.frahat

أما عن العيب الثاني، فهو صعوبة التحكم في الضوضاء المحيطة بك في المنزل، وبالتالي يكون من الصعب أن تحصل على صوت عال عندما لا تكون هناك جدران أو حواجز تفصلها عن المجال الحيوي للمنزل.

مع عدم وجود أبواب أو عازل للصوت، فإن الاستمتاع بفيلم بصوت عال قد يزعج بقية أفراد عائلتك أو حتى جيرانك القريبين من منزلك.

اقرأ أيضًا: 6 ديكورات لغرف نوم جديدة على الطراز الأسيوي

 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم